كيفية علاج سواد الركب بالبيبسي

هل تعانين من سواد الركب؟ هل تعرضتي للإحراج بسبب تلك المنطقة؟ هل حرمتي نفسك من لبس الملابس القصيرة في البيت أو في الخروج بسبب سواد ركبك؟

كثير من النساء يعانون من سواد الكوع والركب، ويبحثون عن كريمات تفتيح لتلك المناطق، أو وصفات طبيعية، للتبيض والتقشير، بالإضافة للطرق الجديدة، والتي تتمثل في الليزر ومشتقاته، ولكن لابد أولاً البحث عن أسباب هذا السواد، والذي يسبب الإزعاج والضيق.

وبعد البحث والتدقيق، توصلنا إلى أن هذا السوداء ناتجاً عن احتكاك تلك المناطق، وتلك المشكلة يعاني منها الجميع، وخاصة النساء، نظرا لرقة بشرتهم، وكذلك أنهم يهتمون بجمالهن.

كيف يصل السواد للركب والاكواع؟

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي في النهاية لسواد الركب والكوع، وذلك من خلال:

  • يمكن أن يكون هذا السواد ناتج وراثي من أحد أفراد العائلة.
  • جفاف الجلد، والذي يكون ناتج عن نقص في سوائل الجسم وخاصة الماء.
  • الاحتكاك المستمر سواء كان أثناء الصلاة أو الجلوس المتكرر، أو الاتكاء على أسطح صلبة.
  • الإهمال وعدم الاهتمام بترطيب الجسم بشكل منتظم، وبالتالي يتكون الجلد الميت.
  • تناقص بعض الفيتامينات التي يحتاجها الجسم بصورة كبيرة، ومن أمثلتها فيتامين أ.
  • تناول بعض الأدوية بكثرة، والتي تسبب زيادة التصبغات.

الأطفال وسواد الركب والاكواع:

الأطفال هم أكثر عرضة عن غيرهم في سواد الركب، وخاصة الرضع منهم، وذلك نتيجة الزحف والاحتكاك المستمر في الأرض، واصطدام الركب بالأجسام الصلبة دائما، أما في مرحلة الحضانة والدراسة فيما بعد، فتأخذ الاكواع دورها هي الأخرى، نتيجة الاحتكاك في المكتب أو الديسك في المدرسة، أثناء الدراسة والمذاكرة، ولأن الجلد يكون رقيق في تلك المرحلة، فإنه يكون من سهل إصابة الطفل بهذا السواد. بالإضافة للعب المستمر والوقوع والقيام وغيرها، لذا وجب على الأم الاهتمام بأبنائها في تلك المرحلة والاهتمام بمعالجة الجروح في تلك المناطق، وترطيبها، وإزالة الخلايا الميتة.

البيبسي للتخلص من سواد الركب:

مين كان فاكر ان البيبسى بيستخدم فى علاج سواد الركب 😀 ، والتخلص من الخلايا الميتة الجافة، التي تسبب الحرج والضيق، وتمنعك من لبس ملابسك الجميلة، ومع خلطة اليوم، قولي وداعاً لسواد الركب. فقد اثبت العلماء أن البيبسى يمتلك خاصية هامة جداً، وهي تبيض لتلك المناطق، لغناها بمادة الصودا وكذلك السكر، واللذان يعملان على تقشير المنطقة السوداء، ذات البشرة الجافة، وذلك من خلال خلطة بسيطة وسهلة، وبمكونات منزلية وغير مكلفة:

  • احضار ملعقة من مطحون الشوفان، أو الدقيق.
  • خلطها مع كمية مناسبة من البيبسي، تكفي لعمل عجينة كريمية.
  • يتم تقشير منطقة الكوع والركب أولاً بخليط الملح وزيت الزيتون، والقليل من عصير الليمون، وتدليك المناطق السوداء بها، لمدة 10 دقائق، ثم شطفها بالماء الفاتر.
  • دهن الكوع والركب بالمزيج السابق، وتركها لمدة نصف ساعة، مع تدليكها.
  • يتم إزالة الخليط السابق من خلال غسله بالماء الفاتر.
  • يتم ترطيب تلك المناطق بعد تنشيفها.
  • يتم تكرار تلك الخلطة 3 أيام في الأسبوع، ويراعى أن يتم ترطيبها يومياً.

أفضل النصائح للتخلص من سواد كافة مناطق الجسم:

أولا: لابد من تجنب الاحتكاك:

فأحد الأسباب الرئيسية لسواد كافة مناطق الجسم وخاصة الركب والكوع، وكذلك المناطق الحساسة وغيرها، هو الاحتكاك، لذا فيجب عليكِ عزيزتي المرأة منع هذا الاحتكاك أو التقليل منه قدر الإمكان، وذلك من خلال تجنب الجلوس على البلاط مباشرة أو الأماكن الخشنة، أو الاتكاء عليها، لمنع تكون الطبقة الجافة السوداء، التي تتكون على الركبة أو الكوع أو القدم، والتي عادة ما تزداد سمكها بتكرار طريقة الجلوس، والاحتكاك المستمر.

ثانياً: لابد من ترطيب تلك المناطق باستمرار:

للترطيب دور هام في منع حدوث الجفاف، وبالتالي تصبح عملية التخلص من تلك المناطق السوداء سهلة وبسيطة، ويتم ذلك من خلال تنظيف المنطقة الغامقة بمنشفة مبلولة، أو قطنة رطبة بماء دافئ، ثم دهنها بالجلسرين المضاف إليه قليل من عصير الليمون، أو الفازلين أو أي أنواع الكريمات المرطبة المعروفة، أو فرك الكوع والركبة بنصف ليمونة.

ثالثاً: استعمال بعض أنواع الزيوت المعروفة للترطيب والتفتيح:

زيت اللوز الحلو من أهم الزيوت المستعملة في عملية التفتيح وترطيب الجسم، كما أنه يقوم بترميم الخلايا في تلك المناطق، وإصلاح التالف فيها، كما يمكنك عمل تقشير للمنطقة من خلال استعمال ملح الطعام وزيت الزيتون وفرشة أسنان، أو قطنة، وذلك بغرض التخلص من الخلايا الميتة التي تكون الطبقة السوداء.

رابعاً: شرب الماء بكميات كافية لترطيب الجسم:

من الضروريات شرب الماء يومياً بمعدل كافي، حيث ان الماء له قدرة كبيرة على ترطيب الجسم، ومنع الجفاف، كما أنه له دور كبير في التخلص من السموم والرواسب المتواجدة في الجسم، وله العديد من الفوائد الأخرى التي لا يستطيع الإنسان حصرها، فمن المعروف أن الماء هو اكسير الحياة.

خامساً: الاهتمام بتقشير تلك المناطق السوداء:

من أهم الطرق للتخلص من الخلايا الميتة، والجافة، والتي تظهر في الجسم على شكل بقع سوداء، التقشير، حيث أن تلك الخلايا تكون خشنة، وملمسها غير ناعم وشكلها غير محبوب، ويتم ذلك عن طريق استعمال المواد الطبيعية، لفرك منطقة الكوع بها أو الركبة، مع مراعاة التدليك الخفيف، وبشكل دائري، ومن أهم المقشرات الطبيعية المعروفة الملح والسكر، ويتم إضافة بعض الزيوت والمواد الطبيعية لها، التي تساعدها للتخلص من هذه الخلايا الميتة.

توحيد لون البشرة

أضف تعليق

You cannot copy content of this page