علاج حساسية الصدرية عند الاطفال بالاعشاب

  • مما لا شك فيه أن الأطفال هم أغلى ما يمتلك الآباء، ولكنهم قد يتعرضون بعض الأوقات للإصابة ببعض الأمراض، ومن ضمن هذه الأمراض حساسية الصدرية، فهناك عدد كبير من الأطفال يتعرضون لها خاصة خلال السنوات الأولى من ولادتهم، ولهذا فيقوم الآباء بالبحث عن أفضل وأسرع طرق العلاج، ولكن دائمًا ما يفضلون الكثير من الآباء الابتعاد عن الأدوية الطبية التي دائمًا ما يكون لها بعض الأضرار والآثار الجانبية، ولهذا فيفضل الكثير منهم أن يتوجهوا للأعشاب في علاج مثل هذه الحالات، فمن المعروف أن الأعشاب لها قدرة في علاج العديد من الأمراض، وفي نفس الوقت إن لم تستطيع أن تعالجها فلن تتسبب في إصابة الطفل بأي ضرر من أي نوع، ولهذا فسوف نقوم بتوفير تقرير كافي عن علاج حساسية الصدرية عند الاطفال بالأعشاب.

حساسية الصدرية عند الأطفال

قد يتعرض الأطفال في بعض الأوقات لضيق في التنفس وفي بعض الأوقات يصابون باختناق بالمجاري التنفسية الصغيرة والكبيرة، كما يوجد البعض منهم يتعرضون لمثل هذه الأعراض بشكل مؤقت والبعض الآخر يصبح لديهم الأمر مزمن، وفي هذا الوقت يكونوا مصابون بما يعرف الربو الكاذب، وسمي بالكاذب لأنه يزول مع تقدم العمل، عندما يكتمل نمو الرئة والقصبة الهوائية، ولهذا فمن الضروري من معرفة أسباب هذه ظهور هذه الأعراض وطرق العلاج منها والقضاء عليها.

أسباب حساسية الصدر عند الأطفال

من المعروف أنه لا يوجد حالة مرضية مثل الأخرى، ولا توجد أعراض مثل الأخرى أيضًا، ولهذا فمن الضروري أن تكون الأم على علم بحالة طفلها المرضية بشكل واضح، وأن تكون على علم بالسبب الذي تسبب في إصابة أبنها بالحساسية الصدرية، وهذا كي تستطيع أن توفر له طرق العلاج الصحيحة من بين العديد من الوصفات، كي لا تتعرض لأي نتائج عكسية لا يستطيع الأطفال أن يتحملونها، ولكن هناك العديد من الأسباب المنتشرة بين العديد من الأطفال، وسوف نقوم بتقديمها كي تكون كل أم على علم بها.

  • من الممكن أن يكون سبب ظهور الحساسية عند الأطفال وجود بعض العوامل الوراثية سواء كانت من قبل الأب أو من قبل الأم.
  • كما يوجد العديد من المأكولات تكون سبب شديد في ظهور الحساسية عند الأطفال، ويعد الشيكولاتة والبيض والفراولة من أكثر هذه المأكولات انتشارًا.
  • تعرض الطفل لدرجات حرارة مرتفعة أو منخفضة أثناء إصابته بالبرد أو الكحة قد يكون سبب هام من الممكن أن يكون سبب في ظهور حساسية الصدر.
  • كما أن تعرض الطفل للأتربة والدخان منذ سن صغير قد يكون سبب في إصابته بضيق التنفس الذي يعد أحد أعراض الإصابة بحساسية الصدر.
  • التدخين السلبي الذي يتعرض له الطفل من الأشخاص المقربين له قد يكون سبب لتعرض الأطفال للإصابة بالحساسية الصدرية.
  • تخطأ الكثير من الأمهات في استخدامها لبودرة التلك لأطفالهم، فهي من أخطر الأشياء التي يمكن أن يستنشقها الطفل وتكون سبب في إصابته بالحساسية الصدرية.

أعراض حساسية الصدرية عند الأطفال

قد تتشابه أعراض حساسية الصدر بين طفل وآخر وقد تختلف أيضًا، ولكن هناك بعض الأعراض المنتشرة بين عدد كبير من الأطفال، ولهذا فمن الضروري أن تكون كل أم على علم بهذه الأعراض.

  • إصابة الأطفال بحساسية الصدر قد تتسبب صدور صوت صفير في صدر الطفل بالكثير من الأوقات، وخاصة وقت النوم.
  • كما يمكن أن يتعرض الطفل للإصابة بالكحة بشكل مستمر وتزيد خلال ساعات النوم.
  • كما يوجد بعض الأطفال يتعرضون لسرعة واضحة في التنفس، مما يجعلهم غير قادرين على أن يتحكمون في حركة نفسهم.
  • هذا بالإضافة إلى وجود العديد من الأطفال يتعرضون لبعض آلام الصدر أثناء إصابتهم بالحساسية الصدرية.
  • كما أن العديد من الأطفال عند إصابتهم بالحساسية الصدرية دائمًا ما يصابون بالحكة الشديدة عند تعرضهم للهواء البارد بشكل مفاجئ.
  • كما أن الكثير منهم يتعرضون لصعوبة واضحة أثناء خروج الصوت أثناء التحدث.

طرق علاج حساسية الصدر عند الأطفال

هناك العديد من الطرق العلاجية والوقائية للإصابة بحساسية الصدر، والتي يجب أن تكون كل أم على علم بها كي تحافظ على صحة أبنائها، ولهذا فسوف نقوم بشرح العديد من هذه الطرق خلال السطور القليلة القادمة.

  • من الضروري أن تحافظ كل أم لديها طفل يعاني من حساسية الصدر أن تبعد عنه العديد من الروائح الضارة والتي يمكنها أن تكون سبب في ظهور أعراض الحساسية بشكل أوضح.
  • فيجب أن لا يتعرض الطفل لرائحة التدخين أو البخور أو العطور والأتربة والدخان، وخاصة دخان الشوي وعوادم السيارات أيضًا.
  • من الأفضل أن لا تتواجد القطط بجانب الأطفال المصابين بحساسية الصدر، فهم من الممكن ان يكونوا سبب في زيادة الحساسية وليس التخلص منها.
  • كما يجب أن يبتعد الأطفال للسجاد أو الموكيت المليء بالأتربة، فهذا قد يسبب له تهيج واضح لأعراض الحساسية.
  • من الضروري أن يبتعد الطفل من تناول البيض واللبن والشوكولاتة والفراولة والمانجو، وخاصة عند إصابته بالبرد.
  • حافظي دائمًا أن يتناول طفلك المأكولات التي تحتوي على نسب مرتفعة من فيتامين C، خاصة أثناء إصابتهم بالبرد، فمثل هذه المأكولات تكون سبب في تقوية جهاز المناعة لديهم، وبهذا يستطيع أن يقاوم الحساسية ويقضي عليها.
  • عليكي دائمًا أن تبعدي طفلك عن الباعوض والحشرات الطائرة الأخرى، فمثل هذه الحشرات من الممكن أن تكون سبب في انتشار الأمراض.

علاج حساسية الصدر عند الأطفال بالأعشاب

  • عندما تلاحظين أن طفل مصاب بالكحة عليكي أن تقومي على الفور بإعطائه ملعقة من العسل الطبيعي المضاف له عصير البصل، فهذه الوصفة لها نفس التأثير الذي يقوم به المضاد الحيوي، فهي قوية وفعالة وقادرة أن تقضي على الحكة وحساسية الصدر أيضًا.
  • داومي دائمًا على أن تعطي طفلك شراب الينسون باستمرار، فهذا الشراب له القدرة السحرية في علاج الكحة والحساسية، فما عليكي أن تقومي به هو القيام بإضافة ملعقة كبيرة ممسوحة من حبوب الينسون إلى كوب من الماء المغلي، كما يمكنك أن تقومي بإضافة له العسل للتحلية ولزيادة قيمته الغذائية، وإعطائه لطفلك بشكل يومي.
  • من الوصفات الناجحة التي يمكنها أن تقضي على الحساسية، هي وصفة البابونج والعسل، فهي وصفة فعالة وقوية المفعول، فقومي عزيزتي حواء بإضافة ملعقة واحدة من البابونج إلى كوب من الماء المغلي، وتترك حتى تبرد، ومن بعدها يتم تصفيتها وتحليتها بالعسل وإعطائها للطفل بشكل يومي.
  • كما يوجد أحد الوصفات الهامة والفعالة التي يمكن أن تستخدم للأطفال بأمان للقضاء على حساسية الصدر، فيمكن أن يضاف إناء على النار ويوضع به أربع حبات من التمر، مع أربع حبات من التين، مع ملعقة واحدة صغيرة من الحبة السوداء، ونصف ملعقة أخرى من الحلبة، وتترك كافة هذه المكونات على نار هادئة حتى تمتزج كافة المكونات مع بعضها وينتج عنها خليط كريمي، ومن بعدها يمكنك أن تستمري في إعطاء هذا الخليط لطفلك لحين الحصول منه على النتيجة التي تسعين إليها.

ومن هنا يمكننا نكون قد قمنا بتوفير لكي العديد من المعلومات الهامة عن حساسية الأطفال وعن الطرق الآمنة لعلاجها، فصحة وراحة أطفالك تهمنا، وعلى وعد منا بنشر العديد من المواضيع الأخرى الهامة التي قد تحتاج إلى معرفتها كل أم.

طفلي الصغير

أضف تعليق