https://arabhistoryso.com/external.js

حدوتة قبل النوم للبنات

حدوتة قبل النوم للبنات ؛ تحب الفتيات سماع القصص المشوقه بشكل كبير ، حيث تحرص علي قرائتها بشكل مستمر قبل نومها ،حيث ان مثل تلك القصص تزيد من شغفهم بالقراءه و كثره الاطلاع ، لذلك تحرص الامهات كثيرا علي شراء العديد من هذه القصص كي يستمتع اطفالها بقرائتها ، و سوف نوضح من خلال تلك المقاله قصه ( الملك الطيب و العمه الشريره ) .

حدوتة ( الملك الطيب و العمه الشريره ) :

حدوتة قبل النوم للبنات

كان يا مكان لا يحلو الكلام الا بذكر النبي عليه الصلاه والسلام ،منذ زمن بعيد في الماضي ،يقال انه كان يوجد ملك فاحش الثراء و لديه الكثير من الأموال و الأملاك ،وكان هذا الملك الغني يقيم في قصر واسع وكبير للغايه ، برفقه اولاده الثلاث واخته ،وهذا حدث بعد وفاه زوجته ، ولذلك قرر الملك ان يقوم  بتعويض اولاده عن طريق قيامه بدور الأم وحنانها عن طريق الرعايه الكامله لهم وتحقيق مطالبهم ،ولأن دور الأم دور مثالي تتفاني فيه الأم وتخلص في الأداء دون ان تشعر بالتعب او الملل بل العكس بتشعر بالسعاده في كل ما تقدمه لأولادها ، حاول الملك ان يقوم بهذا الدور يوما بعد يوم  ولكنه لم يستطع ان يكمل هذا الدور لأنه لم يتمرن عليه من قبل ولم يكن في طبيعته ،وبعد ايام قليله مضت بدأ يشعر بالملل والتعب مما انعكس ذلك بعد الأهتمام بأولاده كما كان بسبب اعبائه الكثيره في الملك الذي كان يشغل معظم اوقاته ،مما ادي الي اعطاء الفرصه الي اخته والتي كانت تلعب دورا خطيرا في الحرص علي استبعاد الملك من حياة أولاده وعدم الاهتمام بهم لغرض في نفسها ،في القضاء عليهم لكي تستطيع ان تنعم بثروة اخيها الملك وحدها دون ان يشاركها احد فيها واخذت تنتظر الفرص لتنفيذ خطتها في الوقت المناسب  .

مرت الايام واثناء خروج اولاد الملك للعب في حديقه القصر كالمعتاد وكان قصر الملك يمتاز بحدائق واسعه متعدده يستمتع فيها اولاده باللعب والتنزه فيها مما اثار الشغف عند العمه الي تتبع خطواتهم الي ان تحين الفرصه للتخلص منهم، في ذلك الحين قررت العمه ان تتقرب اليهم وتشاركهم في اللعب والخروج في الهواء الطلق بين الحدائق ،واثناء ذلك عرضت عليهم فكره جديده في تغير المكان من الحدائق الي الذهاب للغابه بعد ان اثارت فضولهم لمشاهده الغابه بما فيها من الحيوانات المتعدده الجميله ،حيث  الاراضي ومساحتها الواسعه والانواع المتعدده من الأشجار والأزهار والعصافير بكافه انواعها والوانها كل ذلك كان له تآثير قوي عند الاولاد ورغبتهم في الذهاب معها دون معارضه ، وبالفعل بعد الموافقه خرجوا معها وصدقوا كل ما قالته عن هذه الرحله ، واخذوا في اللعب والمرح في كل مكان الي ان تمكن منهم التعب والارهاق ،وعندما شعروا بذلك عرضت عليهم العمه بأن يستريحوا في مكان  

 

حدوتة ( الملك الطيب و العمه الشريره )

كما يمكن معرفه الكثير من المعلومات عند زياره الموقع عن : حدوتة قبل النوم رومانسية 

 اما عن العمه فكانت تراقبهم بحرص شديد وعندما تأكدت من نومهم انسحبت بهدوء وتركتهم في هذا المكان من الغابه الخالي من اي بشر ولايوجد فيه سوي الحيوانات المفترسه ، ومن ثم قررت العوده الي القصر وهي في قمه سعادتها انها استطاعت تنفيذ خطتها بإتقان وتمكنت من التخلص من اولاد اخيها ، عند اذا كان موعد حضور الملك الي القصر كالمعتاد لتناول الغذاء مع اولاده ، فنادي علي الحاجب لكي يستدعي اولاده من الحديقه من اجل تناول الطعام مع ابيهم ،ولكن حدث مالم يتوقعه وحضر الحاجب الي الملك مسرعا وفزعا من نتيجه تبليغ الخبر الي الملك وعدم عثوره علي الاولاد في الحديقه او اي مكان اخر في الحدائق الاخري ،ففزع الملك وامر الحراس بالانتشار في كل مكان للبحث عنهم ولكن للاسف بعد محاولات عديده في كل مكان لم يتمكنوا من العثور عليهم او ايجاد اي دليل يساعدهم في العثور عليهم .

قرر الملك استدعاء الحراس وجميع من في القصر لكي يخرجوا للبحث عن اولاده في كل مكان في المدينه ،وبعد فتره من ساعات كثيره عاد جميع الحراس وجميع من في القصر من غير الاولاد دون جدوي ، كل هذه الاحداث مرت امام اعين العمه الشريره دون ان تنطق بكلمه واحده او تعلق علي الحدث او تخبر احد بأنهم كانوا بصحبتها وخرجوا معها ،ولم تخبر اخيها الملك عن مكان الاولاد الذي تركتهم فيه بالغاابه ،تملك الحزن الشديد من الملك لفقدان اولاده الثلاثه وعدم معرفته بمكانهم اذا كانوا احياء او اموات وانصرف الملك وخرج من القصر وهو يفكر في احواله السابقه اثناء وجود زوجته وحياته المستقره معهم ،واثناء سيره في المدينه في كل مكان الي ان شعر بالارهاق والتعب من كثره الخطي فقرر ان يستريح في هذا المكان ،وكان هذا المكان هو نفس المكان الذي تركت فيه العمه الشريره اولاده بالغابه ، واثاء ذلك سمع الملك صوت اولاد يلعبون ويضحكون اخذ ينصت الي هذا الصوت ويحاول التعرف علي المكان الي ان وصل اليه ،واذا به يجد كوخا صغيرا وعندما اقترب منه كانت المفاجاءه الكبري ورحمه الله الواسعه بهذا الملك الطيب حيث وجد امامه ابنائه الثلاثه وهم يضحكون وياعبون في هذا الكوخ ،فرح الملك كثيرا بعودة اولاده وعثوره عليهم وسألهم عن سبب عدم وجودهم في حديقه القصر وكيف وصلوا الي هذا المكان ومع من ،وبسؤالهم اخبروه عن ما حدث لهم وان عمتهم هي التي اثارت عندهم الشغف والفضول للخروج الي الغابه لمشاهده الحيوانات الجميله بالغابه واللعب فيها ،عاد الملك الي القصر بصحبه اولاده بعد ان تعرف علي مخطط اخته الشريره ومحاولاتها التخلص من اولاده ن حيث امر بطردها من القصر والمدينه والتخلص من اعمالها الشريره ،وعاش الملك وابنائه في سعاده وراحه .

حدوتة ( الملك الطيب و العمه الشريره )

كما يمكن معرفه الكثير من المعلومات عند زياره الموقع عن : حدوته الارنب الشقى  

أضف تعليق