العظمة الحقيقية هي في ان يكون الانسان سيد نفسه

هي احدى المقولات العظيمة والتي يتداولها الناس على مر العصور بألفاظ مختلفة وحاليا تنتشر بين الناس ويستخدمها مدربي التنمية البشرية ويقصد بهذه الجملة الجميلة والعظيمة ان يكون الانسان سيد نفسه اي ان يكون له كل الحرية والإرادة في اختيارتها ولا يوجد شئ يجبره على اختيارته في الحياة فهي نعمة كبيرة جدا ان تحققت

وتختلف رؤية الناس فيها فمنهم من يراها تتحقق عندما يشعر باستقلاليته المادية وانه ليس مرتبط بمنشأة او شركة معينه يعمل فيها وتعطيه مرتبه فتتحقق بكونه يعمل في مشروعه الخاص ومنهم من يراها في امور عكس ذلك ولكن الكل متفق ان عند تحقيق حرية الانسان يصبح سيد نفسه ولكن بطريقة لا تضر غيره