نصائح للتغلب على عناء التحكم بالشعر المجعد

الشعر المجعد هو شعر جافّ تنقصه الرطوبة مما يؤدي إلى تكسر الشعر وتقصفه وانتفاخه. ويؤدي هذا إلى صعوبة العناية بالشعر وتصفيفه مما يشكل عبئًا إضافيًا على ذوات الشعر المجعد وخاصة إن كان طويلاً. الحل يكمن في ترطيب الشعر قدر الإمكان والابتعاد عن الأمور التي تزيد من جفافه.

للتغلب على عناء التحكم بالشعر المجعد اتبعي النصائح التالية.
أقلعي عن التدخين (إن كنت مدخنة): يؤدي التدخين إلى تجعد الجلد وكذلك الشعر. ومع كل سيجارة تدخنينها يصبح شعرك أشد خشونة وأقل كثافة وأكثر ضعفًا مما يجعله فريسة لعوامل الجو والعوامل الأخرى التي تؤدي إلى جفافه.
خففي من شرب القهوة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين أو الكحول: هذه المشروبات تؤدي إلى خسارة الجسم كميات كبيرة من السوائل لأنها تحتوي على مواد مدرة للبول، وبالتالي فإنها تشكل عاملاً أساسيًا لجفاف الجلد والشعر.
حسني عاداتك الغذائية بتناول الأطعمة الصحية: الأطعمة السريعة والمصنعة لا تمنح جسمك ما يحتاجه من الڤيتامينات والمعادن المسؤولة عن حفظ توازن السوائل فيه، وبالتالي فإنها تؤدي إلى جفاف الشعر وضعفه وتقصفه.
قللي من استعمال الشامبو: الشامبو يحتوي على مواد كيماوية تجفف الشعر عن طريق إزالة المواد المرطبة الطبيعية الموجودة فيه. لا تغسلي شعرك بالشامبو أكثر من مرتين في الأسبوع، وتجنبي تمامًا غسل أطراف الشعر بالشامبو بل اكتفي بغسل الجذور. واستعملي الشامبوهات المخصصة للشعر المجعد فهي تحتوي على كمية أكبر من المواد المرطبة.
تذكري أيضًا أن الصبغات تزيد من جفاف الشعر فهي تقضي على كل الزيوت الموجودة فيه.
تجنبي تعريض شعرك للحرارة: إن تعرض الشعر المجعد لحرارة السشوار أو أجهزة فرد الشعر تفقده كميات كبيرة من السوائل الموجودة فيه وتؤدي إلى جفافه وتقصفه.

تجنبي شد الشعر كثيرًا: إن ربط الشعر في مؤخرة الرأس وشده بشكل كبير يؤدي إلى تقطيع الشعر وبروزه على رأسك بصورة قبيحة، وكذلك يؤدي إلى تقليل كثافة الشعر.
تجنبي اللعب بشعرك: إن لمس الشعر ولويه وشده طوال الوقت يضر به ويؤدي إلى جفافه وتقطعه.

أضف تعليق