تغير لون العين في مصر

تغيير لون العين في مصر ، وهي عملية لم تكن شائعة حتى وقت قريب ، وتنتشر أكثر في الطبقات العليا ، بسبب تكلفتها من جهة ، والخوف من بعضهن من جهة أخرى ، حيث تهتم كل الفتيات به. عن عيونهم ، لأنهم مصدر الجمال ، ويسعون لتغيير لون العين في مصر ببعض الطرق البسيطة مثل استخدام العدسات اللاصقة الملونة ، لكن هوس بعض الناس بالعيون الملونة جعلهم يتحولون لتغيير لون العين في مصر. بالعمليات الجراحية ، وفي “عرب وود” سنتعرف على هذا الموضوع بالتفصيل. تغير لون العين في مصر اقرأ عن هذا الموضوع المهم بالتفصيل: علاج التهاب اللثة في المنزل

ما هي عملية تغيير لون العين؟

وهي عملية تغيير لون القزحية وهي مسؤولة عن تحديد لون العين ، فهي عبارة عن نسيج إسفنجي مشبع بالميلانين ، من الأسود على سبيل المثال إلى اللون الذي تريده ، والنساء أو الرجال استخدامه لغرض التجميل ، إيمانا منا بأن العيون الملونة أجمل من غيرها ، وهذا بديل لاستخدام العدسات اللاصقة التي قد تسبب جفاف العين والالتهابات عند استخدامها لفترة طويلة.

تتم عملية تغيير لون العين في مصر من خلال طريقتين

من خلال الليزك

ظهرت هذه العملية لأول مرة من خلال شركة “أستروما ميديكال” الأمريكية عام 2015 ، وكان الجين الخاص بها وراء حوالي خمسة آلاف دولار. في حين أن أصحاب العيون الزرقاء لديهم القليل من الصبغة ، ويتم مسح صبغة الميلانين البنية الموجودة في الطبقة الداخلية للقزحية باستخدام أشعة الليزر ، إلا أن ظهور اللون الأزرق للعينين بعد العملية قد يستغرق عدة أسابيع. هذه العملية لها انتقادات عديدة حول هذا الإجراء ، حيث يمكن للمواد التي تتحلل من أشعة الليزر أن تسد بعض القنوات التي تحتاجها العين لإزالة السوائل ، واحتمال تسبب هذا في حدوث الجلوكوما على المدى الطويل. في يناير الماضي ، بدأت أولى هذه العمليات في مصر من خلال طبيب في جامعة السويس.

من خلال زراعة العدسات الملونة

هذا النوع أكثر انتشارًا في مصر على عكس استخدام الليزك ، وتتم عملية تغيير لون العين من خلال الجراحة ، وذلك بعمل فتحة صغيرة في القرنية وزرع عدسات ملونة داخل العين ، وهي تحت تأثير التخدير الموضعي ، ويتم وضع لون العين الذي يحدده المريض حسب ما يريد ، سواء كان فاتحًا أم غامقًا ، وتختلف هذه العملية عن عملية تفتيح لون العين باستخدام الليزك التي يقوم الشخص بزرع اللون الذي يريده ولكن الليزك للألوان الفاتحة فقط. هذه العملية خطيرة للغاية ويجب على الفرد إجراء عدة فحوصات دقيقة للغاية ، حيث أن عدد الذين رفضوا تنفيذ هذه العملية يفوق عدد المسموح لهم بإجرائها. بينما تختلف تكلفة تغيير لون العين في مصر من مكان إلى آخر ، لكنها تتراوح بين 50 ألف جنيه إلى 90 ألف جنيه ، تعتبر مصر من أكثر الدول التي تجري هذه العملية بأقل سعر وجودة عالية. ننصحكم بهذا الموضوع المهم: تكلفة جراحة الساد في العين

مضاعفات ومخاطر جراحة تغيير لون العين

هذه العملية لها مخاطر عديدة لأنها لم تحصل بعد على الموافقة الدولية ، وهذا النوع من العمليات ما زال صغيراً ، وبالتالي فهي تنطوي على عدة مخاطر ، من أهمها:

  • أما تقنية تغيير لون العين بالليزر فهي غير مستخدمة لأصحاب العيون الفاتحة ، حيث لا يمكن تغيير لون العين إلا إلى اللون الأزرق وأحيانًا الأخضر.
  • يحدث ضعف البصر في بعض الحالات
  • لا يمكن استعادة لون العين الطبيعي كما كان ، في حالة استخدام الليزر ، ولكن في هذه الحالة يمكن زرع عدسات ملونة باللون الذي يريده الشخص.
  • قد يؤدي إلى تلف عصب العين
  • اضطرابات الرؤية والرؤية
  • انسداد بعض الأوعية الدموية في العين مما قد يؤدي إلى العمى
  • الالتهابات المتكررة التي يصعب علاجها بالقطرات
  • ارتفاع ضغط العين المزمن.
  • التهاب القرنية وعدم تحمل القزحية.

في النهاية نتمنى أن نكون قد قدمنا ​​لكم كل المعلومات عن تكلفة جراحة تغيير لون العين في مصر وطرق إجرائها وآثارها الجانبية.

أضف تعليق

You cannot copy content of this page