اهمية حفظ المصحف في مكان طاهر يليق به

الشريعة الإسلامية لها مصادر مختلفة و منها السنة النبوية و القرأن الكريم و الذى يعد أنه كتاب سماوى أنزله الله علينا ينص على كافة الأمور و الشرائع المختلفة و التى يجب أن نسير عليها بشكل كامل و لذلك يجب أن نقوم بالحفاظ عليه و يتسائل البعض من الأشخاص عن اهمية حفظ المصحف في مكان طاهر يليق به و سوف نتعرف على الإجابة المناسبة من خلال قراءة المقالة و الأداب من أجل حمل المصحف الشريف و حكم حمل المصحف بدون وضوء و حكم الشخص الذى يستهزأ بالمصحف و أياته الكريمة.

اهمية حفظ المصحف في مكان طاهر يليق به :

  • يعد أن المصحف هو الكتاب الكريم الذى يشتمل على أيات الله كاملة و التى نزلت على رسول الله عليه أفضل الصلاة و السلام و هو الكتاب الأفضل لدى المسلمين و الذى ينص على الشرائع الإسلامية المختلفة و التى وضعها الله سبحانه وتعالى لنا من أجل أن نسير عليها.
  • من الضرورى أن يتم الحفاظ على كتاب الله عزوجل فى مكان طاهر لا يشوبه أى شائبة و ذلك من أجل أن يتم إبراز التقدير و الإحترام للقرأن و الذى يعد أنه من أهم الكتب السماوية و قد قال الله تعالى فى كتابه الكريم (لا يمسه إلا المطهرون).

يمكنك أن تتعرف على العديد من الأمور المختلفة و الأجابات المتنوعة للأسئلة المختلفة و العديد من الوظائف التى من الممكن أن تعمل فيها و التى تبحث عنها من خلال الدخول إلى الرابط التالى منوعات.

آداب حمل المصحف الشريف :

  • من أجل أن يكون الشخص قادر على حمل المصحف الشريف بشكل طبيعى دون أن يكون هناك أى مشكلة يجب أن يعمل على مراعاة كافة الأداب العامة و المختلفة و التى لا بد لكل مسلم أن يتعرف عليها و أن لا يتجاوزها و التى تتمثل فى :

هناك العديد من المقالات الأخرى و التى من الممكن أن تتعرف عليها من خلال الدخول إلى موقع موسوعة العرب مثل تجربتي مع قراءة سورة يس سبع مرات

  1. يجب على الشخص أن يكون على طهارة و أن يكون فى حالة وضوء من أجل أن لا يحمل ذنب.
  2. كما أنه يجب الحفاظ على المصحف من الأماكن النجسة مثل الخلاء و غيرها و ذلك من أجل الحفاظ عليه و قد يكون هناك ضرورة قصوى مثل الخوف عليه من الإهانة أو السرقة أو النسيان.
  3. و يجب أن لا يتم إهانة المصحف أبداً بأى شكل أو وسيلة مثل أن يتم الإتكاء عليه أو وضع شئ فوقه أو غير ذلك.

ما هو حكم الشخص الذى يستهزأ بالمصحف الشريف؟

  • قد ورد فى أيات الله عزوجل فى المصحف الكريم حكم الإستهزاء بأياته الكريمة والتى من الممكن أن تكون مدخل إلى الكفر بالله تعالى فى حالة أنها عن قصد و يقول الله سبحانه و تعالى فى المصحف الشريف “وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ* لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِنْ نَعْفُ عَنْ طَائِفَةٍ مِنْكُمْ نُعَذِّبْ طَائِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُوا مُجْرِمِينَ”، أمَّا إذا كان قول الإنسان بشكل خاطئ ومن غير قصد أو نيَّة إطلاقًا فإنَّه في هذه الحالة لا يُؤاخذه الله تعالى وذلك لما ورد في قوله تعالى: “لا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ”، والله أعلم.

حكم حمل المصحف بدون وضوء :

  • بعد أن تعرفنا على اهمية حفظ المصحف في مكان طاهر يليق به سوف نتحدث الأن عن حكم الشخص الذى يحمل المصحف بدون الوضوء و يجب على الشخص المسلم مراعاة كافة الأمور و الأداب المختلفة من أجل حمل المصحف بشكل صحيح و لذلك يجب أن يكون على وضوء حيث أنه لا يجب على الشخص مس المصحف و هو على غير طهارة.

هناك العديد من المقالات الأخرى و التى من الممكن أن تتعرف عليها من خلال الدخول إلى موقع موسوعة العرب مثل تجربتي مع ختم القران

  • يعد أن هذا الأمر من الأثام التى يحصل الإنسان على عقوبة عليها و على الرغم أنه من العقوبات التى لم يتم تحديدها أو ذكرها و لذلك يجب الإبتعاد عن هذا الأمر نهائياً و فى حالة القيام به يجب التوبة إلى الله سبحانه و تعالى و الإستغفار منه.
  • من الممكن أن يتم حمل المصحف الشريف فى حالة عدم الوضوء و ذلك فى حالة وجود الحائل بين اليد و المصحف مثل القفاز والله تعالى أعلى و أعلم.

أضف تعليق